مركز الهدف ينظم ندوة تحت عنوان ” الرشيد ولد صالح ناقدا “

 

نظم مركز هدف لخدمات الاعلام والاتصال اليوم الأحد ندوة تحت عنوان ” الرشيد ولد صالح ناقدا ” تناولت الجانب الأدبي من حياة المرحوم الرشيد ولد صالح بفندق شنقيطي بالاس .

و شهدت الندوة حضورا كبيرا ومتنوعا من وزراء سابقين ونواب و رؤساء تشكيلات صحفية ومثقفين و سياسيين وازنين في البلد بالإضافة الى أسرة المرحوم .

وافتتحت الندوة من طرف الأمين العام لوزارة العلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني السيد المختار ولد داهي الذي شكر المركز على هذه البادرة .

تبعته في الكلام رئيسة المركز د.مريم بنت أمود التي طلبت من الحضور قراءة الفاتحة على روح الفقيد، و تناولت الجانب الأدبي من حياته والذي كان جزءا من رسالة الماستير التي قدمتها قبل عام تحت عنوان ” المادة الأدبية في جريدة الشعب من سنة 1975 الى 1985″ مضيفة أن مركز الهدف سيجمع مقالات الأديب في كتاب واحد بدأ بالفعل العمل عليه .

وبعد كلمة رئيسة المركز تحدث ابن المرحوم السيد معمر ولد الرشيد ولد صالح في كلمة أسرة الفقيد، وشكر المركز على هذه المبادرة .

وأضاف  ابن الفقيد أن وجود أسئلة سياسية غير مجابة تسبب في استحواذ السياسة على جل اهتمام جيل الفقيد، وهو ما أدى الى معرفة غالبية الناس للرشيد ولد صالح كرجل سياسي سرقته أضواء السياسة .

وتعهد في نهاية خطابه بالمناسبة، بجمع خطب المرحوم، بالإضافة الى مقالات كتبها في سبعينيات القرن الماضي تحت عنوان ” الادب العربي في موريتانيا ( الحلقة المفقودة ) ” .

بعد ذلك قدم الأستاذ والأديب الإعلامي الدده محمد الأمين السالك عرضا مختصرا عن حياة المرحوم، مشيرا الى أنه حظي بمكانة كبيرة في قلوب الكتاب والنقاد، وبات موضوعا قائما يمكن دراسته و الاستناد إليه كمرجعية أدبية و فكرية .

ليتناول الكلام بعد ذلك الأستاذ الإعلامي الدكتور الشيخ ولد سيدي عبد الله، الذي قدم محاضرة مفصلة عن المساجلات و النقاشات الفكرية التي تناولها الرشيد ولد صالح وبعض من ابرز الادباء والكتاب الموريتانيين .

مشيرا الى أن الأدب الموريتاني قطعة من الادب العربي لا يجب اهمالها او تجاهلها، داعيا الى تكثيف الدراسات و الأطروحات الأدبية التي تعتبر ثروة حقيقية وأساسا متينا يلجأ إليه الباحث وقتما شاء .

واختتمت الندوة بمداخلات شعرية بالادبين الحساني والعربي للشاعرة  الموريتانية خديجة با والشاعر سيدي محمد ولد امحيماد .

 

 

شاهد أيضاً

د.مريم امود تعزي في وفاة المرحومة الناهة بنت سيِّدي

كتبت الدكتورة والاعلامية مريم بنت امود رئيسة مركز الهدف لخدمات الإعلام والاتصات على صفحتها السخصية …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *