الوزير الأول يشكل لجنة لدراسة ارتفاع الأسعار

كلف الوزير الأول إسماعيل بده الشيخ سيديا لجنة فنية بدراسة موضوع ارتفاع أسعار المواد الاستهلاكية الأساسية وتقديم مقترحات عملية بشأنها.

وتم تكليف اللجنة في ختام اجتماع للجنة الوزارية التي يرأسها الوزير الأول عقد مباني الوزارة الأولى الاثنين.

وتم تكليف اللجنة الوزارية بوضع آلية لضبط أسعار المواد الاستهلاكية الأساسية في إطار سهر الحكومة على القدرة الشرائية للمواطنين.

وأعطى ولد الشيخ سيديا تعليماته للجنة الفنية بضرورة الإسراع في وضع هذه الآلية، في هذا المجال بما يضمن حماية القدرة الشرائية للمواطنين.

وعرفت الأسواق الموريتانية خلال الأيام الأولى من 2020 ارتفاعا معتبرا في أسعار المواد الأستهلاكية الأساسية حيث ارتفع سعر الزيت المنزلي بنسبة 20%، فيما ارتفع سعر السكر بـ4.70%، والأرز بـ3.22%، والقمح بـ3.22%.

وأرجع تجار تحدثوا للأخبار ارتفاع الأسعار في الأسواق إلى تطبيق إدارة الجمارك لنظام جديدة في التعامل مع البضائع إلى ارتفاع أسعار المواد الغذائية في الأسواق الموريتانية، مؤكدين أن لم تخرج أي حاوية منذ بدء تطبيق النظام الجديدة.

 وقال التجار للأخبار إن الجمارك بدأوا في تطبيق نظام جديد يعتمد الفواتير الصادرة عن مصنع أو شركة التي اشتريت من البضاعة، كما ألغوا نظام التعرفة الجمركية الجزافية، وهو ما أدى لمضاعفة أسعار العديد من المواد الغذائية.

لكن مصدر بالجمارك الموريتانية قال إن قانون المالية لسنة 2020 لم يشهد أي زيادة في الضرائب على المواد الأساسية، بل شهد تخفيض جمركة بعض المواد الأساسية.

وأعلنت وزارة التجارة والسياحة عن فتح تحقيق “بعد الأنباء الواردة عن ارتفاع أسعار بعض المواد التموينية”، مؤكدة في تدوينة على حسابها في فيسبوك أنها ستوافي متابعيها “بالجديد حالما تردها معلومات صحيحة عن الموضوع”.

الأخبار إنفو

شاهد أيضاً

بسبب تغريدة سفيرة موريتانية تقدم استقالتها ( تفاصيل )

قدمت مديرة قطاع أمريكا وآسيا والمحيط الهادي بوزارة الخارجية الموريتانية  مريم بنت أوفى، اليوم الثلاثاء …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *